جيل النفط


http://www.hrmasterkey.com/2018/12/11/oil-generation/
في ما يلي ترجمة المقال أعلاه

– بدأ عام ١٩٣٨م حتى عام ١٩٦٠م –

وُحِدت المملكة العربية السعودية على يد الملك عبد العزيز ـ رحمه الله ـ مما أتاح الفرص للسعوديين للعمل في مجالات مختلفة حين اُكتشف النفط خلال (عام ١٩٣٨م وحتى عام ١٩٦٠م) فقد كان الاحتياج للأيدي العاملة في ازدياد في مجالات الحفر والتنقيب، وبناء أنابيب ضخ النفط، وبناء السكك الحديدية، أو بالعمل لدى المؤسسة العامة للصناعات الحربية وجميع هذه المجالات تتطلب العمل في مناطق نائية بعيدا عن عائلاتهم. كما أنه قد أُتيحت الفرصة للسعوديين للعمل والتعلم مباشرة من الخبراء الأجانب وتطبيق ما تعلموه عمليا. بالإضافة إلى أن معظم الوزارات أُنشئت في تلك الفترة.

العوامل المؤثرة على هذا الجيل:
تأثر هذا الجيل بالتغيرات التي طرأت على المجتمع من تأسيس المملكة العربية السعودية واكتشاف النفط، ففي تلك الحقبة بدأت نشأة المدن والمناطق وأصبح الأفراد يميلون إلى حياة المدنية والاستقرار أكثر من التنقل والترحال وعلى الرغم من انخفاض حركة “البدو الرحل” إلا أن المجتمع ظل تحت سيادة النظام القبلي.

السمات الرئيسية لهذا الجيل:
لكل فترة زمنية سمات تميزت بها عن غيرها من الأزمنة. وهذه الحقبة امتازت بما يلي:
• القوة البدنية وجدية العمل: نظرا لقلة المعرفة والخبرة في تلك الحقبة فإن الفرص الوظيفية كانت محدودة جدا وتتطلب عزيمة وإصرار للاستمرار. ولذلك فإن الأشخاص الأصحاء بدنيا وذوي عقلية نيرة يستطيعون الصمود والاستمرار في سوق العمل.
• بداية التدريب على رأس العمل: نظرا لقلة المعرفة العلمية وشح الخبرات المهنية فإن التدريب على رأس العمل كان الركيزة الأساسية للتعليم.
• النظام القبلي: وعلى الرغم من التغيرات التي عمت المجتمع إلا أن النظام القلبي لازال له هيمنته وقوته.

الجوانب الإيجابية لهذا الجيل:
– القوة البدنية وجدية العمل.
– وحدة العمل وأهميته؛ في تلك الحقبة كان الفرد العامل يحوز على احترام وتقدير من المجتمع.
– تساوي الفرص في سوق العمل؛ لازالت الدولة في تلك الحقبة تضع أساساتها الاقتصادية والاجتماعية. وعليه فإن أي فرد يعمل في أي من الشركات الموجودة في ذلك الزمن فإنه يعد فرد فعال ويساهم في الحركة الاقتصادية بصرف النظر عن المستوى الوظيفي.

الجوانب السلبية لهذا الجيل:
– ندرة التعليم أو انعدامه؛ رغم وجود مصادر للتعليم في تلك الحقبة إلا إنه كان يعتبر نوع من الرفاهية نظرا للمتطلبات المعيشية والتغيرات الجديدة في البلاد.
– نمط الحياة المتحفظ والمنغلق؛ نتيجة لاكتشاف النفط والتغيرات المحيطة والمتربطة بهذا الاكتشاف فإن المجتمع بأكمله كان في حالة تعرف على الحياة والمفاهيم الجديدة.
– قلة الخبرات العلمية والمهنية.

طبيعة العمل:
نظرا لطبيعة الحياة المتغيرة في تلك الحقبة ولقلة الخبرة والمعرفة في المجالات الجديدة فإن معظم السعوديين عملوا كعمال في المناطق النائية.

فلسفة العمل (لماذا يعلمون؟):
تطور الهدف الرئيسي من العمل في ذلك الزمن وأصبح متمركز على الاحتياج وذلك لأن العاملين يعملون في مناطق بعيدة عن أهلهم لأشهر طويلة مما ساعدهم في ادخار بعض المال لتغطية كافة التكاليف المعيشية. وبالرجوع إلى تسلسل ماسلو الهرمي للاحتياجات، فإن معظم الأفراد في المجتمع انتقل إلى التركيز على الحاجة للأمان وهي ثاني الاحتياجات من أسفل الهرم حسب تسلسل ماسلو الهرمي للاحتياجات.

Summary
جيل النفط
Article Name
جيل النفط
Description
وُحِدت المملكة العربية السعودية على يد الملك عبد العزيز ـ رحمه الله ـ مما أتاح الفرص للسعوديين للعمل في مجالات مختلفة حين اُكتشف النفط خلال (عام ١٩٣٨م وحتى عام١٩٦٠م) فقد كان الاحتياج للأيدي العاملة في ازدياد في مجالات الحفر والتنقيب، وبناء أنابيب ضخ النفط، وبناء السكك الحديدية، أو بالعمل لدى المؤسسة العامة للصناعات الحربية وجميع هذه المجالات تتطلب العمل في مناطق نائية بعيدا عن عائلاتهم. كما أنه قد أُتيحت الفرصة للسعوديين للعمل والتعلم مباشرة من الخبراء الأجانب وتطبيق ما تعلموه عمليا. بالإضافة إلى أن معظم الوزارات أُنشئت في تلك الفترة.
Author
Publisher Name
HR MasterKey
Publisher Logo

About Noura Aldayel

Human Resources Professional since 2014, working in different HR functions with a focus on Personnel, Recruitment, Employee Relation, and Policies & Procedures. The main driver currently in my career is being a positive change agent in the culture of HR and improve its role. Raising professional knowledge individually and collectively. Always open to new challenges and excited to discover new paths to expertise, skills, and knowledge. “Humanity is #1 priority on both personal and professional levels”. نبذة تعريفية: أعمل في مجال الموارد البشرية منذ عام 2014م. ولقد كانت في عدة أقسام متنوعة منها شؤون الموظفين، التوظيف، علاقات الموظفين والساسات والإجراءات. التوجه الحالي في المجال المهني يتمحور حول التغيير الإيجابي لثقافة الموارد البشرية وتحسين دورها؛ وأيضا رفع مستوى الوعي الوظيفي على الصعيد الفردي والجماعي. كما أني أتطلع لخوض تحديات جديدة أطور فيها من مهاراتي ومعرفتي. "تظل الإنسانية في قائمة أولوياتي على الصعيدين الشخصي والمهني".

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.