إلى أي طرف يجب أن ينحاز موظفين الموارد البشرية!



في ما يلي ترجمة للمقالة أعلاه

ظل هذا السؤال يؤرقني منذ مدة فقد بدأت في كتابة هذا المقال عام ٢٠١٣م، لكنني لم أنشره لأنني لم أصل إلى إجابة مقنعة!

في بعض الشركات يكون قسم الموارد البشرية أكثر تحيزًا إلى الإدارة العليا ـالرئيس التنفيذي أو من يقوم مقامه ـ منها إلى الموظف. حيث أن جميع الأوامر التي تصدر من الإدارة العليا يتم تنفيذها بحذافيرها مما يشكل ثقافة المحسوبية وعدم موثوقية الموارد البشرية. وعليه فإن إدارة الموارد البشرية في هذه الحالة تصبح إدارة ذات سلطة تنفيذية فقط دون أي اعتراضات. وهذا يؤدي إلى قتل الشغف والتطوير فيمجال الموارد البشرية فيقتصر عمل موظفين الموارد البشرية إلى إدخال بيانات وتنفيذ مهام فقط لا غير.

ومن المؤسف أيضا انحياز نسبة كبيرة من موظفين الموارد البشرية إلى مجلس الإدارة والتركيز على خفض التكاليف. مما يغيب الجانب الإنساني، والاستمرار بالعمل على هذه الآلية يزيد من معدل التسرب الوظيفي وقد يؤدي إلى فشل العاملين في قسم الموارد البشرية رغم حفاظهم على الحد الأدنى من التكاليف.

أخيرًا أود الإشارة إلى أن هناك بعض الحالات الإنسانية التي انحاز فيها موظفين الموارد البشرية إلى الموظف وكانوا مخالفين للحالات الواردة أعلاه. لكن الاستمرار بالتحيز للموظفين يؤدي إلى انزعاج الإدارة العليا وعدم قبول أي مبادرات حقيقية لقسم الموارد البشرية. ويصبح التعامل بندية…

جميع الجوانب المذكورة أعلاه لا تمثلني أثناء العمل وقد بدى لي أنني لن أجد حلا لهذه المعضلة! لكنني في لحظة صفاء توصلت إلى النتيجة التالية؛ أن موظفين الموارد البشرية ليس عليهم الانحياز إلى طرف ضد الآخر أو أن يركزون على جانب ويهملون الجوانب الأخرى. بل يجب على المواردالبشرية العمل لتحقيق الأهداف الرئيسية للمنظمة والتي تتمثل في الرؤية والرسالة (هوية الشركة) مما يضمن استمراريتها وتطورها. في مجال الموارد البشرية دائما نشير ونروج إلى أنه يقع على عاتقنا الاختيار والبناء في القطاع أو المنطقة التي نعمل بها، لكن هل يعمل موظفين الموارد البشرية لتحقيق أهداف المنشأة؟ في معظم الأحوال ـ مع الأسف ـ أننا لا نعطي هذا المجال حقه من الجهد والوقت. وإنه حان الوقت للتركيز على الدورالحقيقي للموارد البشرية داخل المنشأة وأن نعمل بإنصاف مع الجميع دون أن يطغى جانب على آخر. وأن يكون أهم جانب لاتخاذ القرار السليم مبني على.. “الأفضلية والأولوية لاستمرار هوية الشركة”. 

Summary
إلى أي طرف يجب أن ينحاز موظفين الموارد البشرية!
Article Name
إلى أي طرف يجب أن ينحاز موظفين الموارد البشرية!
Description
الإدارة العليا، مجلس الإدارة، الموظفين،،، أين يفترض أن يركزون محترفون الموارد البشرية
Author
Publisher Name
HR MasterKey
Publisher Logo

About Noura Aldayel

Human Resources Professional since 2014, working in different HR functions with a focus on Personnel, Recruitment, Employee Relation, and Policies & Procedures. The main driver currently in my career is being a positive change agent in the culture of HR and improve its role. Raising professional knowledge individually and collectively. Always open to new challenges and excited to discover new paths to expertise, skills, and knowledge. “Humanity is #1 priority on both personal and professional levels”. نبذة تعريفية: أعمل في مجال الموارد البشرية منذ عام 2014م. ولقد كانت في عدة أقسام متنوعة منها شؤون الموظفين، التوظيف، علاقات الموظفين والساسات والإجراءات. التوجه الحالي في المجال المهني يتمحور حول التغيير الإيجابي لثقافة الموارد البشرية وتحسين دورها؛ وأيضا رفع مستوى الوعي الوظيفي على الصعيد الفردي والجماعي. كما أني أتطلع لخوض تحديات جديدة أطور فيها من مهاراتي ومعرفتي. "تظل الإنسانية في قائمة أولوياتي على الصعيدين الشخصي والمهني".

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.